الجمعة، 2 نوفمبر، 2012

اتركوني كما انا بجنوني






عندما رأيت الناس حولي يتغيرون 

يتبدلون،ويتنازلون عن مبادئهم 
للوصول إلى ما يريدون ...أما أنا..
فرفضت التأقلم والتأييد والتفريط في 
مبادئي والقبول بالخطأ 
وقررت الوصول بطريقتي بشرف 
وأمانة
فسخروا مني 
وقالوا مجنونــ
قالوا 
نحن نعشق القمر
وماذا عنك؟؟؟
اخبرتهم أني اخشى القمر ...لأنه كبعض البشر 
تماماً ..
رائع من بعيد وفاتن من الخارج 
وعندما نراه من قريب ونصل إليه 
يتحول لصخر وتنطفيء أضوائه
،،فقالوا :مريبـ وغريب


حزنت 
لحال الدنيا 
وحزنت على البشر وضااق بي الحاال ..
فألمي يزداد وجراحي 
تعمق..
جلست لوحدي 
وعندما جائو إلي..
قالو مابالك؟؟!
قلت 
افضل الجلوس وحدي
لأراجع حساباتي
فاتهموني... 
بالجنون
ومرض نفسي


ولم يقولوا ربما دنيا قست عليه بجراح 


وربما تعب من حال الناس
عندما رأيت الظلم يخالطه صرخات ،
عندما رأيت بكاء الامهات 
ومعاناة اطفال ابرياء
لا يستطيعوا اظهار حقوقهم ويأسهم
بسبب ضعفهم وجبروت من 
حولهم..
والكل يراهم ويشاهد لا يتحرك 
عرفت ماذا أريد لن أسكت مثلهم 
لن 
أرى الظلم واكتفي بالصمت
صرخت في وجوههم : سأغير العالم بأكمله 
نعم 
سأفعل...

سخروا وضحكوا ثم قالوا :
اسكت
ايها المجنون
كتمت دمعي 
وخنقتني عبرتي 
فقالوا ابكي ابكي 
فصاحوا بوجهي 
يامجنونـ لا تكتم 
قلت قلتوها 

انا مجنونـ
وربما بعض المجانين لا 
يبكون
والآن 
قد يضعونني في يوم من الأيام في مستشفى المجانين ..
إلا أنت
أفتخر بجنوني لأنه
"ليس الجنون ان تكون بلا عقلانيه 
ولكن الجنون ان تكون بلا انسانيه"
فلقد قالوا عني 
مجنوووونـــ ..!!
فهل أنا 
فعلا مجنونـ !؟
أم انهم لم يشعروا بما كبت في نفسي ..
فقالوا اني مجنووونـ 
مجنووونـ !!
لاني استطعت مقاومة حياتي،،
ولم انجرف مع تيار الزمان 
الفاسد!!
وإذا كان العقل غير ذلك فأنا رضيت
بواقعي كـ"مجنونـ"
وكلي فخر بجنوووووني 


وماذا عنكم أنتم ؟؟
هل ترافقونني إلى عالم المجانين 
؟؟


دمتم بــــــــــود وبجنــــــــــــــــون

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق